أهمّ الأعياد في إهمج

عيد السيده: في 14 آب، يعتبر من أهم الأعياد في إهمج كون فيها كنيسة سيدة الشير سكانها يحتفلون بهذا العيد لأنه مميز، فيجتمعون في باحة الكنيسة، وكانوا يضعون خلقين تطبخ فيها الهريسة أو القمحية. جميع أهالي البلدة يشاركون في هذا العيد دون إستثناء، إذ كان على كل من يأتي إلى الساحة أن يأخذ معه وعاء ليعود “بالهريسة” إلى أهل بيته، لأنها “لقمة البركة”.  أما اليوم، تبدّلت العادات مع الحفاظ على بعضٍ منها: جميع أهل إهمج دون استثناء ما زالوا يحتفلون في هذا العيد. تضاء الشموع على كافة السطوح الإهمجية، وبعد القداس الإحتفالي يجتمع الأهالي في الباحة للمشاركة في السهرة الفنية المحضرة من المواهب الإهمجية إضافةً إلى العشاء القروي(صاج…).

DSC_0044

 

المرفع: ليلة قطع الزفر، وهي الليلة الأخيرة من أسبوع المرفع وعشية مدخل الصوم. من أهم ما يميّز هذه الليلة أن العائلة تجتمع بكامل افرادها في المنزل الأبوي وتوضع في كل بيت طاولة تقدم عليها جميع أنواع الفواكه والمشروبات ثم يقوم رب البيت بجولة على بيوت القرية ليتناول الضيافة .

رأس السنة: إن سكان اهمج درجوا عادات على سلق القمح وإطعام الدجاج والماشية والمقصود من ذلك المحافظة عليها ومباركتها . أما ليلة الغطاس يضعون العجين فن الخارج ليختمر  و لا يغادرون البيت في هذه الليلة .

 

 

Leave a Reply